سورة الليل تفسير السعدي الآية 2

وَٱلنَّهَارِ إِذَا تَجَلَّىٰ ﴿٢﴾

تفسير السعدي سورة الليل

{وَالنَّهَارِ إِذَا تَجَلَّى} للخلق، فاستضاءوا بنوره، وانتشروا في مصالحهم.